شاهندات

أهلا بك زائرنا الكريم * يشرفنا انضمامك إلى منتدى شاهندات الخاص بالبنات
شاهندات

للبنات فقط ( ممنوع دخول الرجال )


    ايهما يفضل في العائلة الولد ام البنت؟؟؟؟

    شاطر

    شاهنده
    Admin

    عدد المساهمات : 334
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 25/07/2010
    العمر : 30

    ايهما يفضل في العائلة الولد ام البنت؟؟؟؟

    مُساهمة  شاهنده في السبت 16 يوليو - 3:37

    ايهما يفضل في العائلة الولد ام البنت ؟؟


    الرجــال يعتــزون بـألاولاد لأنهــم يحـملون أسـماءهم في حيـن تـقل الفــوارق عنــد نســاء


    كل فرد في هذا العالم سواء كان رجلا أم امرأة حلمه أن يتزوج وينشئ عائلة ويعيش بسلام واستقرار وحب مع هذه العائلة والبعض من النساء والرجال يرغبون بالزواج بالدرجة الأساس كي ينعموا بالأولاد الذين برأيهم سيساندونهم في الكبر بغض النظر عن جنس هؤلاء الأولاد . لكن بعد الزواج الفعلي والإنجاب تتغير هذه النظرية فيصبح البعض منهم عنده أفضلية للبنت أو الولد على الرغم من أن الجنسين هم من صلبهم لماذا هذا التفضيل وعلى اي أساس يمكن أن يبنى من قبل الأهل التقينا ببعض من الآباء والأمهات وسألناهم



    في البدء توجهنا بهذا السؤال لام جمال التي أنجبت أربعة أولاد وأربعة بنات تقول أم جمال


    -أنا في بداية زواجي كنت أفضل إنجاب الأولاد على البنات وعندما حصل بالفعل وأنجبت ابني البكر ثم ابني الأصغر كدت أن أطير من الفرح ثم بعد هذا رزقت بابنتي الكبرى والآن أنا عندي من الأولاد أربعة والبنات أيضا لكن للأسف الحال وصل بي فيما بعد إلى التفرقة في المعاملة بينهم والأسباب كثيرة أولا أن الذكور هم من سيقومون بإعالة الأسرة عن الكبر كون فرص العمل متوفرة لهم أكثر من البنات والبنت مصيرها هو بيت زوجها فهي بذلك تعتبر ضيفة وهذا ما دفعني أن أتعامل بحنان وتسامح اكبر مع الأولاد لكن للأسف فالآية انقلبت رأسا على عقب فأولادي الأربعة تزوجوا واستقلوا بحياتهم ثم عندما توفي زوجي وبعد أن زوجت كل بناتي بقيت وحيدة في البيت فاقترحوا علي أن لا أبقى في البيت لوحدي خوفا من أن يحصل لي مكروه ولا أجد من ينقذني فبدأت بزياراتي إلى أولادي كل أسبوع يضيفني احدهم في بيته لكن للأسف بدأت زوجاتهم بالتململ من وجودي معهم ولم أجد منهم أحدا ردع زوجته وافهمها معنى أن أكون أمه لذلك فضلت أن أعيش وحيدة في بيتي لأحافظ على كرامتي لكن بنتي الكبرى رفضت هذا الوضع وأصرت على أن آتي للعيش معها هي وزوجها وبالفعل الآن أنا مستقرة معها وازور بناتي الأخريات بين فترة وأخرى ولم أجد منهن إلا الحنان والطيبة فأدركت حينها مدى الذنب الذي ارتكبته بحق نفسي وبحق بناتي ولو عاد بي الزمن للوراء لعكست الآية

    -بعد هذا فضلت أن اطرح هذا السؤال على احد الآباء وبالفعل التقينا بأبي جعفر الذي أجابنا على السؤال

    -بالتأكيد أفضل الأولاد الذكور واردد دائما بيت الشعر القائل(( بنونا بنو أبنائنا وبناتنا أبنائهن أبناء الرجال الأباعد)) فأولاد البنات سينسبون إلى أبيهم الذي من الممكن أن يكون من عائلة لا تنتمي إلى عشيرتنا وبالتالي لن يكون هناك صلة دم كالتي تكون بيننا وبين أبناء أولادي الذين سينسبون إلى عائلتي وسيحملون اسمي وحتى عندما أغادر الحياة سيبقى أولادي وأبناءهم يحضرون المجالس والمناسبات السارة والمناسبات الحزينة أبعدنا الله عنها وكل كلمة طيبة أو فعل خير يصدر منهم سيترحمون بعده على اسمي وهذا ما يجعل أي أب يفخر بنفسه أما البنت فانا بالتأكيد أحبها كونها ابنتي وأتعاطف معها كونها ضعيفة وبحاجة دائما إلى رعاية من الأهل إلى ان يأتي اليوم الذي نسلمها فيه إلى زوجها

    -إذن الموضوع بالدرجة الأساس بالنسبة لمسالة التفضيل هو حمل الاسم لكن هل هذا نعمة للأب أم يمكن أن يكون نقمة في حال حمل هذا الاسم ابن عاق . هل سيفخر الأب عندما يحمل اسمه ابن مثل هذا

    -حسين حنون بالطبع لا وألف لا , لا احد يفخر بهذا وأنا بالنسبة لي أفضل أن لا أنجب ولد إن لم يكن مثل ما أحبه أن يكون إضافة إلى أني بطبعي أفضل البنات واحن عليهن أكثر من الأولاد لان البنت مسكينة لا تقوى على الألم أو الغدر أو الظلم في هذه الدنيا أما الولد فهو حر منذ طفولته وله اختيارات أكثر مما لدى البنت لكن يبقى الأولاد من الجنسين هم روحي ونفسي الذي أحيا به

    -طرحنا نفس السؤال على “أبو يوسف” فأجابنا


    -أنا أفضل إنجاب عشرين بنت ولا ولد واحد عاق . فانا عندما أفضل الذكر أو البنت يكون التفضيل على أساس مدى فخري بهم وليس على أساس حمل الاسم أو حتى الإعانة عند الكبر فلا يوجد ضمان للمستقبل إضافة إلى إن البنت أو الولد يمكن أن نطوعهم مثل ما نريد المهم أن نعرف كيفية التعامل معهم كي يكونوا أبناء صالحين

    -كل الآراء التي حصلنا عليها جميلة وكل له أسبابه المنطقية على الأقل من وجهة نظره هو سألنا أم سلوى عن موضوع التفضيل وحمل الاسم إلى غير ذلك


    - أنا بالنسبة لي أحب أولادي ولا افرق بينهم لكني أفضل التعامل مع البنات لأنهن يمتلكن قدرا من الحنان قل ما نحسه مع الأولاد الذكور وهذا باعتقادي بحكم طبيعة تربية البنت والولد فالبنت عادة تقضي معظم وقتها في البيت مع الأهل وبالتالي فهناك تواصل مع الأهل أكثر من تواصل الأبناء من الذكور الذين يقضون معظم أوقاتهم مع الأصدقاء خارج البيت

    -وفي الختام التقينا بمجموعة من الآباء والذين كان رأيهم بهذا الموضوع غريب بعض الشيء على الأقل بالنسبة لي فقد ذكروا إنهم يفضلون الذكور لأنهم بإنجابهم للأولاد سيوصفهم الأصدقاء بأنهم رجال بحق , تعددت الأسباب والآراء بشأن موضوع الأفضلية لكن تبقى الأفضلية بالنسبة للكل هي للأبناء الأكثر حب وعاطفة ونجاح في حياتهم لأنهم بذلك سيكونون مصدر فخر للأهل وعلى كل الآباء والأمهات أن يتنبهوا إلى موضوع الغيرة التي قد تنشأ بين الأبناء فيما لو أحس احدهم بتفضيل الآخر عليه والغيرة هذه قد تكون مؤذية للكل وأخيرا كل شيء في الكون يحتاج إلى تعقل والى موازين لا يمكن أن نقلبها أو نجعلها تميل إلى جهة دون الأخرى لنحترم بهذا إنسانيتنا.

    موضوع اعجبني فحبيت انكم تشاركوني فيه

    المصدر : كل الاخبار


    _________________


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




    شيري
    مشرف

    عدد المساهمات : 259
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 25/07/2010
    العمر : 20

    رد: ايهما يفضل في العائلة الولد ام البنت؟؟؟؟

    مُساهمة  شيري في الأحد 17 يوليو - 2:21

    موضوعك جدا جدا رائع
    مشكورة


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 7 ديسمبر - 3:48